أنت غير مسجل في منتديات البوحسن . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا

آخر 10 مشاركات
الأذكار           اللهم إني أعوذ برضاك من سخطك وأعوذ بمعافاتك من عقوبتك ، وأعوذ بك منك لا أحصي ثناء عليك ، أنت كما أثنيت على نفسك           

القسم العام المواضيع العامة التي ليس لها قسم مخصص

إضافة رد
قديم 03-04-2011
  #1
عبدالقادر حمود
أبو نفيسه
 الصورة الرمزية عبدالقادر حمود
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: سوريا
المشاركات: 12,089
معدل تقييم المستوى: 10
عبدالقادر حمود is on a distinguished road
افتراضي ما وراءك يا عصام؟

ما وراءك يا عصام؟

لما بلغ الحارث بن عمرو ملك كندة جمال ابنة عوف بن محلم الشيباني، وكمالها وقوة عقلها، دعا امرأة من بني كندة يقال لها عصام، وذات عقل ولسان وأدب وبيان، وقال لها: اذهبي حتى تعلمي لي علم ابنة عوف. فمضت حتى انتهت إلى أمها، فأعلمتها ما قدمت له، فأرسلت إلى ابنتها، وقالت: أي بنية؛ هذه خالتك أتتك لتنظر إليك، فلا تستري عنها شيئاً أرادت النظر إليه من وجه وخلق، وناطقيها إن استنطقتك. فدخلت عصام إليها، فنظرت إلى ما لم تر عينها مثله قط بهجةً وحسناً وجمالاً؛ فإذا هي أكمل الناس عقلاً وأفصحهم لساناً؛ فخرجت من عندها وهي تقول: ترَكَ الخداعَ من كشفَ القناع.

ثم أقبلت إلى الحارث، فقال لها: ما وراءك يا عصام؟ قالت: صرّح المخضُ عن الزبد. قال: أخبريني. قالت: أخبرك صدقاً وحقاً. رأيت جبهة كالمرآة الصقيلة، يزينها شعر حالك كأذناب الخيل المضفورة، إن أرسلته خلته السلاسل، وإن مشّطته قلت عناقيد كرم جلاها الوابل، وحاجبين كأنما خطّا بقلم أو سوّدا بحمم، قد تقوّسا على عين الظبية العبهرة (الرقيقة البشرة الناصعة البياض)، التي لم يرُعها قانص ولم يذعرها قسورة (رماة)، بينهما أنف كحد السيف المصقول، لم يخنس به قصر، ولم يمض به طول، حفت به وجنتان كالأرجوان في بياض محض كالجُمان، شق فيه فم كالخاتم، لذيذ المبتسم فيه ثنايا غُر، ذوات أُشُر، وأسنان تبدو كالدرر، يتقلب فيه لسان ذو فصاحة وبيان، يحركه عقل وافر، وجواب حاصر... إلى أن قالت: فأما ما سوى ذلك فتركت أن أسفه. غير أنه أحسن ما وصفه واصف بنظم أو نثر. فأرسل الملك إلى أبيها فخطبها، فزوجه إياها.

فلما حملت إلى زوجها؛ قالت لها أمها، أمامة بنت الحارث: أي بنية؛ إن الوصية لو تركت لفضل أدب، تركت لذلك منك، ولكنها تذكرة لغافل؛ ولو أن امرأة استغنت عن الزوج لغنى أبويها، وشدة حاجتهما إليها كنت أغنى الناس عنه، وسكن النساء خلقن للرجال، ولهن خلق الرجال.




أي بنية؛ إنك فارقت الجو الذي منه خرجت، وخلفت العش الذي فيه درجت، إلى وكر لم تعرفيه، وقرين لم تألفيه، فأصبح بملكه عليك رقيباً ومليكاً، فكوني له أمة يكن لك عبداً وشيكاً.
يا بنية احملي عني عشر خصال تكن لك ذخراً وذكراً: الصحبة بالقناعة، والمعاشرة بحسن السمع والطاعة، والتعهد لموقع عينه، والتفقد لموضع أنفه؛ فلا تقع عينه منك على قبيح، ولا يشم منك إلا أطيب ريح، والكحل أحسن الحسن، والماء أطيب الطيب المفقود، والتعهد لوقت طعامه، والهدوء عنه عند منامه؛ فإن حرارة الجوع ملهبة، وتنغيص النوم مغضبة. والاحتفاظ ببيته وماله، والإرعاء على نفسه وحشمه وعياله، فإن الاحتفاظ بالماء حسن التقدير، والإرعاء على العيال والحشم جميل حسن التدبير؛ ولا تفشي له سراً، ولا تعصي له أمراً؛ فإنك إن أفشيت سره لم تأمني غدره، وإن عصيت أمره أوغرت صدره؛ ثم اتقي مع ذلك الفرح إن كان ترحاً، والاكتئاب عنده إن كان فرحاً، فإن الخصلة الأولى من التقصير، والثانية من التكدير، وكوني أشد ما تكونين له إعظاماً يكن أشد ما يكون لك إكراماً، وأشد ما تكونين له موافقة يكن أطول ما تكونين له موافقة. واعلمي أنك لا تصلين إلى ما تحبين حتى تؤثري رضاه على رضاك، وهواه على هواك فيما أحببت وكرهت: والله يخيّر لك!


إسماعيل ديب
__________________
إذا أنتَ أكثرتَ الصلاةَ على الذي
صلى عليه الله ُ في الايات ِ
وجـعلـتـَـها ِوردا ً عليكَ مُـحـتما ً
لاحتْ عليكَ دلائلُ الخيرات
عبدالقادر حمود غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
واجب عزاء عبدالقادر حمود ملتقى الأعضاء 12 05-22-2011 04:30 PM
صداقة بين غزال وفهد عبدالقادر حمود القسم العام 0 09-10-2009 03:12 AM
الطالب جاد الله عزام الشيخ عطية متفوق في شهادة التعليم الأساسي بدير الزور على مستوى س أبوانس القسم العام 2 08-14-2009 07:26 PM
عزاء أبناء البوحسن والعكيدات ابن نجرس ملتقى الأعضاء 15 06-09-2009 07:40 PM


الساعة الآن 07:07 AM




جميع المواضيع و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي المنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2023, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir