أنت غير مسجل في منتديات البوحسن . للتسجيل الرجاء إضغط هنـا

آخر 10 مشاركات
الأذكار           لا إله إلا الله وحده لا شريك له،له الملك وله الحمد،يُحيي ويُميت،وهو حي لا يموت،بيده الخير وهو على كل شئ قدير           
العودة   منتديات البوحسن > التزكية > رسائل ووصايا في التزكية

رسائل ووصايا في التزكية كلّ ما يختص بعلوم السلوك وآداب القوم وتزكية النفس والتصوف الإسلامي

إضافة رد
قديم 04-06-2011
  #1
عبدالقادر حمود
أبو نفيسه
 الصورة الرمزية عبدالقادر حمود
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: سوريا
المشاركات: 12,181
معدل تقييم المستوى: 10
عبدالقادر حمود is on a distinguished road
افتراضي الشعاعات - الشعاع الثاني عشر

الشعاع الثاني عشر - ص: 329

الشعاع الثاني عشر

دفاع محكمة دنيزلي 1
باسمه سبحانه
ايها السادة!
انني اؤكد لكم ان الذوات الموجودين هنا إما لاتربطهم رابطة مع رسائل النور او هناك مجرد رابطة بسيطة معها، مع ان لي العديد من الاخوة الحقيقيين بكل معاني الاخوة التي تستطيعون تصورها. ولي على درب الحقيقة العديد من الاصدقاء الواصلين للحقيقة.
اننا ايها السادة على يقين تام لايتزعزع بان الموت بالنسبة لنا - بسر القرآن الكريم - ليس اعداماً ابدياً بل تذكرة تسريح.. بينما يعد هذا الموت بالنسبة لمعارضينا وبالنسبة للسائرين في درب الضلالة موتاً اكيداً واعداماً ابدياً (ان لم يكن يؤمن بالآخرة ايماناً لاشبهة فيه).. او ان هذا الموت يعد بالنسبة اليه سجناً انفرادياً ابدياً ومظلماً (ان كان يؤمن بالآخرة ولكنه منغمس في حياة السفاهة والضلالة).
انني أسألكم : أتوجد في هذه الدنيا مسألة اكبر من مسألة الموت؟.. أهناك مسألة انسانية أهم واكبر من هذه المسألة؟ فكيف اذن يمكن ان تستغل هذه المسألة من اجل

_____________________
1 لقد اجرى استاذنا بديع الزمان سعيد النورسى فى دفاعه امام محكمة «دنيزلى» بعض ما يلزم من الاضافة والحذف ورفعه دفاعاً فى محكمة "آفيون" وذلك لوحدة القضية. وقد ادمج ايضاً القسم الاعظم من هذا الدفاع مع دفاعه فى محكمة «آفيون» واطلق عليه اسم "الشعاع الرابع عشر" - طلاب النور.



الشعاع الثاني عشر - ص: 330
شئ آخر؟.. ومادام من المستحيل ان يكون هناك شئ آخر أهم من هذه المسألة، اذن فلِمَ انتم منشغلون بنا هكذا؟
اننا لاننظر الى اشد عقوبتكم واقصاها الا انها تسريح وتذكرة سفر الى عالم النور، لذا فاننا ننتظرها بثبات كامل .. ولكننا نعلم علم اليقين ان الذين وقفوا ضدنا واصدروا الاحكام ضدنا سيلقون عن قريب عقابهم بالاعدام الابدي وبالسجن الانفرادي، ذلك العقاب المرعب.. اننا موقنون من ذلك وكاننا نشاهدهم في عذابهم هذا كما نشاهدكم انتم في هذا المجلس .. اننا نشاهدهم هكذا ونتألم كثيراً من الناحية الانسانية من اجلهم. وانا على اتم استعداد لإثبات هذه الحقيقة المهمة والبرهنة عليها وافحام اكبر المنكرين لها وإلزام اشد المتمردين عليها.. وانا على اتم استعداد لقبول اي عقاب كان ان لم اقم بهذا الاثبات اوضح من الشمس في رابعة النهار وامام اكبر علمائكم وفلاسفتكم وليس فقط امام المختصين من هذه اللجنة الذين لايملكون اي نصيب من العلم ومن الاختصاص، انهم مشبعون بالحقد ولا علم لهم بالمعنويات ولايهتمون بها.
وكمثال على هذا نذكر اننا قمنا في ظرف اسبوعين بتأليف رسالة "الثمرة" للمسجونين، وهي رسالة تلخص اهداف رسائل النور وتبين اسسها وغاياتها. فهي بمثابة رسالة دفاع عن رسائل النور، لذا فاني اقدمها وابرزها لكم، ولكي تقدم هذه الرسالة الى المراجع الرسمية في "انقرة" فاننا نبذل في السر جهوداً مضنية لكتابتها بالحروف الجديدة 1 وانا ادعوكم لقراءة هذه الرسالة، فان لم تصدقني قلوبكم بعد قراءتها - ولا اقول نفوسكم - فانني سارضى بكل ألوان التعذيب والاهانة في سجني الانفرادي الموجود انا فيه حالياً. ولن انبس ببنت شفة او بأي شكوى.
والخلاصة ان امامكم طريقين: إما ان تطلقوا الحرية الكاملة لرسائل النور او تحاولوا - ان استطعتم - ان تغلبوا الحقائق الواردة فيها وتقضوا عليها.
انني لم اكن حتى الآن افكر فيكم ولا في دنياكم، وما كان في نيتي ان افكر فيهما في المستقبل، ولكنكم اضطررتموني الى هذا، وربما كان هذا ضرورياً لتنبيهكم
_____________________
1 اي بالحروف اللاتينية. - المترجم



الشعاع الثاني عشر - ص: 331
وايقاظكم، ولعل القدر الإلهي هو الذي ساقنا الى هذا. اما نحن فان مرشدنا هو الدستور القائل (مَن آمن بالقدر أمِن من الكدر) لذا فقد عقدنا العزم على تحمل جميع صنوف مضايقاتكم بكل صبر.
الموقوف
سعيد النورسي
* * *

باسمه سبحانه
ايها السادة!
انني مقتنع تماماً - نتيجة شواهد ودلائل عديدة - بان الهجمات التي تُشن علينا ليس مبعثها الزعم القائل باننا "نستغل الشعور الديني للاخلال بالأمن الداخلي".. كلا، ولكن ذلك الهجوم - الذي يتم تحت ذلك الغطاء الزائف - يتم في سبيل الكفر والزندقة ويستهدف ايماننا وإنهاء مساعينا وخدماتنا في سبيل هذا الايمان ومن اجل اقرار الهدوء.. ونحن نملك ادلة وبراهين عديدة على هذا. ولنقدم هنا برهاناً واحداً فقط على ذلك:
لقد قرأ عشرون ألف فرد عشرين الف نسخة من رسائل النور في ظرف عشرين سنة، ورضوا بها وتقبلوها. ومع ذلك لم تقع حادثة واحدة مخلة بالأمن من قبل طلاب رسائل النور. ولم تسجل المراجع الرسمية اية حادثة من هذا القبيل، كما لم تستطع المحكمة السابقة ولا المحكمة الحالية العثور على مثل هذه الحادثة، علماً بان نتائج مثل هذه الدعاية القوية والمنتشرة بكثرة كان لابد لها من الظهور في ظرف عشرين يوماً بشكل حوادث ووقائع.
اذن فان القانون رقم (163) 1 ليس إلاّ غطاء كاذباً وزائفاً يشهر ضد حرية الضمير وحرية الوجدان والعقيدة، وقانوناً مطاطاً يراد منه ان يشمل كل المتدينين وكل
_____________________
1 ينص هذا القانون على معاقبة كل من سعى لاقامة دولة دينية في تركيا او استغل الشعور الديني في هذا السبيل، وهو القانون الذي اتكأت عليه جميع الحكومات لضرب الحركات الاسلامية في تركيا. - المترجم



الشعاع الثاني عشر - ص: 332
الناصحين والدعاة، ولا يريد اهل الالحاد والزندقة الاّ القيام باستغفال بعض المسؤولين الحكوميين لضربنا وتحطيمنا.
وما دامت هذه هي الحقيقة فاننا نصرخ بكل قوتنا:
ايها البائسون الذين سقطوا في درك الكفر المطلق.. يامن بعتم دينكم بدنياكم!.. اعملوا كل ما تستطيعون عمله، ولتكن دنياكم وبالاً عليكم.. وستكون.. اما نحن فقد وضعنا رؤوسنا فداءً للحقيقة القدسية التي تفتديها مئات الملايين من الابطال برؤوسهم.. فنحن متهيأون وجاهزون لاستقبال كل انواع عقوباتكم .. بل حتى اعدامكم.
ان وضعنا وحالنا خارج السجن - تحت هذه الظروف - أسوأ مائة مرة من حالنا داخله، ولايبقى بعد هذا الاستبداد المطلق الموجه الينا اي نوع من انواع الحرية.. لا الحرية العلمية ولا الحرية الوجدانية ولا الحرية الدينية.. اي لايبقى امام اهل الشهامة واهل الديانة وامام مناصري الحرية ومحبيها من سبيل الا الموت او الدخول الى السجن.
اما نحن فلا يسعنا الا ان نقول: (إنا لله وانا اليه راجعون) ونعتصم بربنا ونلوذ به.
الموقوف
سعيد النورسي
* * *
باسمه سبحانه
السيد علي رضا رئيس المحكمة المحترم!
لكي استطيع الدفاع عن حقوقي فانني اتقدم بطلب وبرجاء مهم:
انني لا اعرف الحروف الجديدة، كما ان خطي في الحروف القديمة غير جيد، ثم انهم منعونى من لقاء الآخرين ومواجهتهم. اي انني اكاد اكون في عزلة كاملة او في سجن انفرادي.. الى درجة انهم سحبوا مني ورقة اتهام الادعاء العام بعد ربع ساعة


الشعاع الثاني عشر - ص: 333
فقط من اعطائها لي. كما انني لا استطيع من الناحية المالية الاستعانة بمحام. وماقدمت لكم دفاعي الا بعد مشقة كبيرة، ولم استطع ان احصل على نسخة من هذا الدفاع بالحروف الجديدة الا بصورة سرية. وكنت قد امليت كتابة رسالة "الثمرة" (التي هي بمثابة دفاع عن رسائل النور وبمثابة خلاصة مسلكها) لكي اقدمها الى الادعاء العام وارسل منها نسخة او نسختين الى الجهات الرسمية في "انقرة". ولكنهم سحبوها منى ولم يعيدوها الي. بينما كانت الجهات العدلية في محكمة "اسكى شهر" قد قامت بارسال آلة طابعة إليّ في السجن، فاستطعنا كتابة بضع نسخ من دفاعي بالحروف الجديدة، كما قامت المحكمة نفسها بالكتابة ايضاً.
وهكذا فان طلبي الذي اعدّه مهماً، هو قيامكم بارسال آلة طابعة، او السماح لنا بجلب هذه الطابعة لكي يتسنى لنا القيام بطبع بضع نسخ بالحروف الجديدة من رسالة "الثمرة" التي تعد - كما قلت - بمثابة دفاع عني وعن رسائل النور، وذلك بغية إرسال نسخ منها الى وزارة العدل والى مجلس الوزراء ومجلس النواب ومجلس الشورى للدولة، ذلك لأن التهم التي وجهها اليّ الادعاء العام تنحصر كلها حول رسائل النور، ولاشك ان اي دعوى حول رسائل النور واي اعتراض عليها لايعد شيئاً هيناً او بسيطاً، ولايعدّ مسألة شخصية غير ذات اهمية، بل هى مسألة عامة وحادثة ذات شأن كبير تهمّ هذا البلد وهذه الامة وهذه الحكومة مما تجذب اليها باهتمام انظار العالم الاسلامي بأسره.
ان الاصابع التي تحارب رسائل النور من خلف الاستار هي الاصابع الاجنبية التي تحاول تحطيم وكسر الود والمحبة والاخوة التي يكنها العالم الاسلامي نحو هذه الامة في هذا الوطن. هذه المحبة والاخوة التي تعد اكبر قوة لهذه الامة. لذا فلكي يتم تحطيم هذه المحبة وهذه الاخوة وتبديلها وتغييرها الى بغض ونفور فان هناك اصابع تحاول استغلال السياسة وجعلها آلة ووسيلة لتشجيع الالحاد والكفر المطلق، وهي بذلك انما تقوم بعملية خداع للحكومة. وقامت مرتين بعملية تضليل للعدالة عندما تقول لها: "ان طلاب رسائل النور يستغلون الدين من اجل السياسة وان هناك احتمالاً ان يتضرر من ذلك أمن البلد".


الشعاع الثاني عشر - ص: 334
ايها البائسون!.. ان رسائل النور لاعلاقة لها بالسياسة، بل تقوم بتحطيم الكفر المطلق - الذي اسفله الفوضى واعلاه الاستبداد المطلق - وتفتيته وردّه على اعقابه. واكبر برهان على ذلك هو رسالة "الثمرة" التي هي بمثابة دليل واحد من بين مائة حجة ودليل على ان رسائل النور تسعى لتأسيس الامن والنظام والحرية والعدالة في هذا البلد، لذا اطلب تكليف هيئة علمية واجتماعية عالية لتدقيق هذه الرسالة، فان لم تقتنع هذه الهيئة بما اقول فانني ارضى بكل عقاب وباي نوع من انواع الاعدام.
الموقوف
سعيد النورسي
* * *

باسمه سبحانه
السيد الرئيس!
لقد تم اتخاذ ثلاثة اسس في قرار المحكمة:
المادة الاولى: الجمعية
انني اُشهد جميع طلاب النور الموجودين هنا وجميع من تحدثوا وتقابلوا معي وجميع من قرأوا او استنسخوا رسائل النور، وتستطيعون ان تسألوا انتم منهم بانني لم اقل لاي أحد: اننا سنشكل جميعة سياسية او طريقة نقشبندية، بل كنت اقول دائماً: "اننا نحاول انقاذ ايماننا، ولم يجر بيننا حديث خارج عموم اهل الايمان وخارج الجماعة الاسلامية المقدسة التي يربو عدد افرادها على ثلاثمائة مليون مسلم 1، ولم نجد لانفسنا مكاناً خارج ما اطلق القرآن الكريم عليه اسم "حزب الله" الذي يجمع تحت ظل اخوة الايمان جميع اهل الايمان. ولاننا حصرنا جهدنا في خدمة القرآن فلاشك اننا من "حزب القرآن" ومن "حزب الله" فان كان قرار الاتهام يشير الى هذا فاننا نقر بذلك بكل خلجة من خلجات ارواحنا وبكل فخر واعتزاز. اما ان كان يشير الى معانٍ اخرى فاننا لانعلم عنها شيئاً.
_____________________
1 كان هذا هو تقريباً عدد المسلمين في العالم آنذاك. - المترجم



الشعاع الثاني عشر - ص: 335
المادة الثانية:
ان قرار الاتهام يعترف - استناداً الى تقرير وشهادة شرطة "قسطموني" - بان "رسالة الحجاب" و "رسالة الهجمات الست وذيلها" وجدت داخل صناديق مغلقة ومسمّرة وتحت اكوام الحطب والفحم. اي لم تكن معدة للنشر ابداً. وقد مرت من تدقيق ونقد محكمة "اسكي شهر" وادت الى اصدار عقوبة خفيفة لي. ولكن الادعاء العام الذي اخذ بعض الجمل من هذه الرسائل واعطى لها مفهوماً ومعاني غير صحيحة، يريد ان يرجع بنا تسع سنوات الى الوراء وان يحمّلنا مسؤولية جديدة حول تهمة سبق وان عوقبنا من اجلها.
المادة الثالثة:
وردت في قرار الاتهام وفي مواضع عدة عبارات امثال (يمكن ان يخل بأمن الدولة). اي تم وضع الاحتمالات والامكانات محل الوقائع الثابتة. وانا اقول: ان من الممكن ومن المحتمل ان يقوم كل شخص باقتراف جريمة القتل، فهل يمكن إدانة كل شخص وتجريمه على اساس الاحتمال؟
الموقوف
سعيد النورسي
* * *

باسمه سبحانه
السيد رئيس المحكمة!
ارفق لكم طياً صورة من دفاعي الذي قدمته كعريضة الى المراجع الرسمية في "انقرة" والى رئيس الجمهورية، وكذلك الرسالة الجوابية التي ارسلتها رئاسة الوزارة، مما يظهر مدى قبولها واهتمامها بعريضتي. وقد ادرجت في دفاعي هذا الاجوبة القاطعة التي ردت على بيان الادعاء العام المملوء بالتهم التي لا اساس لها من الصحة وبالاوهام التي لامبرر لها. كما يوجد في هذا الادعاء كثير من الاقوال المبنية على


الشعاع الثاني عشر - ص: 336
مضابط الشرطة المغرضة والسطحية والتي عارضها تقرير الخبراء، وقد سبق وان قدمت اعتراضاتي عليها والتي يمكن تلخيصها بالآتى:
كما ذكرت لكم سابقاً فانه عندما ارادت محكمة "اسكي شهر" تجريمي حسب المادة رقم 163 قلت لها:
"لقد وافق 163 نائباً من نواب البرلمان للحكومة الجمهورية البالغ عددهم مائتي نائب (اي بنفس عدد المادة 163) على تخصيص مائة وخمسين الف ليرة لانشاء "دار الفنون" - الجامعة - في مدينة "وان". وان موافقتهم هذه والاهتمام الذي ابدته حكومة الجمهورية نحوي يعني اسقاط التهمة الموجهة الي حسب المادة 163"
عندما قلت هذا للمحكمة قامت اللجنة الاستشارية لتلك المحكمة بتحريف ماقلته وادعت ان 163 نائباً اجروا تحقيقاً حول سعيد وطالبوا بمحاكمته!.
وهكذا، واستناداً الى امثال هذه التهم الباطلة لتلك اللجنة الاستشارية يحاول الادعاء العام جعلنا مسؤولين امام هذه التهم، بينما جاء بالاجماع قرار الهيئة المختصة ذات المستوى الرفيع من العلم التي تشكلت بقرار من المجلس النيابي وحول اليها تدقيق رسائل النور مايأتي:
"لاتوجد فيما كتبه سعيد او طلاب النور اية دلائل او امارات صريحة حول استغلال الدين او المقدسات وجعلها اداة ووسيلة للاخلال بأمن الدولة او التحريض على ذلك ولا على محاولة القيام بتشكيل جمعية ولا اية نيات او مقاصد سيئة، ولم نجد في وسائل تخاطب طلاب النور وخطاباتهم اية نيات سيئة ضد الحكومة ولا اية مقاصد لتشكيل جمعية او طريقة صوفية. وقد تبين انهم لا ينطلقون في حركتهم من هذا المنطلق".
كما قررت هذه الهيئة المختصة وبالاجماع كذلك على مايأتي:
" ان تسعين بالمائة من رسائل النور لم تبتعد قيد انملة عن مبادئ الدين واسسه ولا عن مبادئ العلم والحقيقة، وقد كتبت باخلاص وبتجرد. ومن الواضح تماماً ان هذه الرسائل لاتنوي استغلال الدين ولا القيام بتشكيل جمعية ولا محاولة الإخلال بأمن الدولة، كما ان الرسائل المتبادلة بين طلاب النور، او بين طلاب النور وبين سعيد


الشعاع الثاني عشر - ص: 337
النورسي تحمل هذا الطابع ايضاً. وباستثناء بعض الرسائل السرية (لايتجاوز عددها عشر رسائل) التي لم تتطرق الى مواضيع علمية. بل تحمل طابع الشكوى والالم، فقد كتبت جميع رسائل النور إما لشرح آية او لتوضيح معنى حديث شريف وبيانه. كما ان معظم رسائل النور كتبت لتوضيح الحقائق الدينية والايمانية، وحول عقائد الايمان بالله وبرسوله واليوم الآخر. ولكي تتوضح هذه الحقائق بشكل افضل انتهجت رسائل النور اسلوب ضرب الامثال وايراد القصص، وقدمت رأيها العلمي وارشاداتها ونصائحها الاخلاقية ضمن مناقب حميدة وتجارب في الحياة وقصص ذات عبر، ولا تحتوي هذه الرسائل على اي شئ يمكن ان يمس الحكومة او المراجع الرسمية".
لذا فاننا في الحقيقة متأثرون جداً من قيام الادعاء العام باهمال تقرير هذه الهيئة العلمية المتخصصة ذات المستوى المرموق وتركه جانباً، والتوجه الى التقرير القديم الناقص والمشوش والمضطرب، ثم بناء اتهاماته الغريبة استناداً اليه. لذا فان من الطبيعي ان نرى هذا غير لائق بعدالة هذه المحكمة التي نسلم بها وبانصافها. وهذا يشبه - ولا مشاحة في الامثال - ماجرى مع "البكطاشي" 1 الذي قيل له: "لماذا لاتصلي؟" فاجاب: "لانه ورد في القرآن (لاتقربوا الصلاة"( فقيل له: "ولكن لماذا لاتكمل قراءة الآية وهي تقول (وانتم سكارى)" فاجاب : "انني لست حافظاً للقرآن". وعلى هذا المثال تؤخذ جملة معينة من "رسائل النور" وتبنى عليها الاتهامات ضدنا دون ان تُقرأ وتدقق الجمل التالية والموضحة لها، وسترون امثلة عديدة - حوالي اربعين مثالاً - على هذا في مذكرة دفاعي التي ساقدمها لكم. وكانموذج لهذا اقدم هذه الحادثة الطريفة:
وردت سهواً عبارة "ان رسائل النور تفسد الشعب" في مذكرة الادعاء العام فى محكمة "اسكى شهر" عندما كان يشرح اثر الدروس الايمانية لرسائل النور، ومع ان المحكمة شطبت فيما بعد هذه الجملة ، الاّ ان احد طلاب النور (واسمه عبدالرزاق) قال بعد مضي سنة على تلك المحكمة:

_____________________
1 البكطاشي: اي من اتباع الطريقة "البكطاشية" التي بدأت على اسس سليمة ثم انحرفت حتى اصبح افرادها يضرب بهم المثل في ترك الصلاة والصوم وفي شرب الخمور. - المترجم



الشعاع الثاني عشر - ص: 338
ايها الشقي! كيف يستطيع احد ان يقول عن "ارشاد" رسائل النور "افساداً" ؟ أيقال بحق رسائل النور التي ظهرت وتاكدت قيمتها الدينية ولم تبدر منها خلال عشرين سنة اية اساءة او ضرر نحو الادارة الحكومية ولا نحو اي شخص، بل قامت بارشاد الالاف من الشباب وتقوية ايمانهم وتقويم اخلاقهم ؟ اذن فكيف تستطيع ان تصف "ارشاد" رسائل النور بانه "افساد"؟ ألا تخشى الله؟.. قطع الله لسانك!.
اننا نحيل ما قاله مقام الادعاء العام - الذي اطلع على الاقوال المحقة لطالب النور هذا - من ان "سعيداً ينشر الفساد من حواليه".. نحيله الى ضمائركم والى شعور الانصاف في وجدانكم.
ولكي يجد مقام الادعاء فرصة لغمز الدروس الاجتماعية لرسائل النور قال:
"ان الوجدان هو مقام ومكان الدين، فالدين لايرتبط بالحكم ولا بالقانون، اذ عندما ارتبط بهما في السابق ظهرت الفوضى الاجتماعية".
وانا اقول:
ان الدين ليس عبارة عن الايمان فقط، بل العمل الصالح ايضاً هو الجزء الثاني من الدين، فهل يكفي الخوف من السجن او من شرطة الحكومة لكي يبتعد مقترفو الكبائر عن الجرائم التي تسمم الحياة الاجتماعية كالقتل والزنا والسرقة والقمار ويمتنعوا عنها؟ اذن يستلزم ان نخصص لكل شخص شرطياً مراقباً لكي ترتدع النفوس اللاهية عن غيها وتبتعد عن هذه القذارات. ورسائل النور تضع مع كل شخص في كل وقت رقيباً معنوياً من جهة العمل الصالح ومن جهة الايمان، وعندما يتذكر الانسان سجن جهنم والغضب الإلهي فانه يستطيع تجنب السوء والمعصية بسهولة.
وقد بيّن الادعاء العام امارة لامعنى لها عندما ابرز اسماء الموقعين على التوافقات الظاهرة فى احدى الرسائل، وقال: انهم افراد جمعية! فيا ترى هل يمكن اعطاء اسم الجمعية على اصحاب التواقيع الموجودة فى سجلات اصحاب المحلات والدكاكين؟. ولقد حدث وهمٌ شبيه بهذا فى محكمة "اسكى شهر" واجبت عنه ايضاً.. فلو كانت هناك جمعية دنيوية فيما بيننا، لكان المتضررون بسببى ينفرون منى نفوراً شديداً ويهربون. ولكن مثلما لي ولنا ارتباط لا ينفصم مع الامام الغزالى، حيث انها


الشعاع الثاني عشر - ص: 339
رابطة اخروية لا دنيوية، كذلك هؤلاء الابرياء المتدينون لهم رابطة قوية بهذا الضعيف لاجل ما تلقوا من دروس ايمانية. ومن هنا نشأ ذلك الوهم "جمعية سياسية".
كلمتى الاخيرة:
(حسبنا الله ونعم الوكيل)
الموقوف
فى السجن الانفرادى
سعيد النورسى
* * *
عبدالقادر حمود غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
قديم 04-06-2011
  #2
عبدالقادر حمود
أبو نفيسه
 الصورة الرمزية عبدالقادر حمود
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
الدولة: سوريا
المشاركات: 12,181
معدل تقييم المستوى: 10
عبدالقادر حمود is on a distinguished road
افتراضي رد: الشعاعات - الشعاع الثاني عشر

هذا الجزء له اهمية بالغة
باسمه سبحانه
ايها السادة !..
السيد رئيس المحكمة !
ارجو ان تنتبهوا وتعوا جيداً بان اصدار اي حكم بمعاقبة طلاب النور ليس الا خدمة مباشرة للكفر والالحاد، وليس الا اتهاماً للحقائق القرآنية وللحقائق الايمانية التي سار على هداها كل عام ثلاثمائة مليون مسلم منذ الف وثلاثمائة سنة، اي هو محاولة لسد الجادة الكبرى واغلاق الطريق القويم المؤدي الى الحقيقة والى سعادة الدارين لما يقرب من ثلاثمائة مليار مسلم، مما سيجلب نفور هؤلاء واعتراضهم، ذلك لان سالكي هذه الجادة وهذا الطريق يدعو فيه الخلف للسلف ويعينه بحسناته وبدعواته 1 ثم ان هؤلاء - الواقفين موقف العداء للايمان - سيكونون سبباً في اثارة مشكلة كبيرة في هذا الوطن، فاذا وقف امامكم يوم القيامة ويوم المحكمة الكبرى ثلاثمائة مليار خصم وسألوا منكم:
_____________________
1 ذلك لان الخلف وصلوا الى نعمة الايمان بوساطة السلف (بفضل من الله تعالى) لذا فان اية حسنة يعملها الخلف سجل مثله حسنة للسلف. - المترجم

الشعاع الثاني عشر - ص: 340
"لماذا سمحتم لكتب إلحادية ولكتب تهاجم الاسلام بصراحة امثال كتاب "تاريخ الاسلام" للدكتور دوزي 1 وامتلأت بها مكاتبكم وسمحتم بقراءتها بكل حرية ولطلابها بتشكيل الجمعيات حسب قوانينكم؟ ولماذا لاتتعرضون ابداً للالحاد ولا للشيوعية ولا للفوضى ولا للمنظمات المفسدة العريقة ولا للطورانية العنصرية مع انها تتعارض مع سياستكم؟ وتتعرضون لأشخاص لاعلاقة لهم قطعاً بالسياسة، بل همهم الوحيد سلوك طريق الايمان والطريق القويم للقرآن الكريم، يقرأون رسائل النور التي تبحث عن الحق والحقيقة لانها التفسير الحقيقي للقرآن، لكي يخلصوا وينقذوا انفسهم ومواطنيهم من الاعدام الأبدي ومن السجن الانفرادي. هذا في الوقت الذي لاتوجد لهم اية علاقة او ارتباط باية جمعية سياسية ؟ ولكنكم تتعرضون لهم لانكم تتوهمون ان الصداقة والاخوة في الله التي تربط ما بين قلوبهم كأنها ناشئة بسبب ارتباطهم بجمعية معينة، لذا قمتم ومازلتم تقومون باتهامهم وبالحكم عليهم بقانون عجيب.. فلماذا؟
إن قالوا لكم هذا فماذا ستجيبون؟ ونحن ايضاً نستفسر عن هذا ونسأله منكم.
ان الذين استغفلوكم وضللوا المراجع العدلية واشغلوا الحكومة بنا بما يجلب الضرر للامة وللوطن هم المعارضون لنا من الملحدين والزنادقة والمنافقين، فهؤلاء خدعوكم واشغلوا الحكومة عندما اطلقوا اسم "الجمهورية" على الاستبداد المطلق واسم "النظام" على الارتداد المطلق واسم "المدنية" على السفاهة الصرفة واسم القانون على ماوضعوه من امور قسرية واعتباطية وكفرية، فآذونا وضيقوا علينا ووجهوا ضرباتهم نحو حكم الاسلام وحكم الامة خدمةً للاجنبي.
ايها السادة !
ان وقوع اربع زلازل رهيبة في ظرف اربع سنوات، وتوافق وقوعها دائماً مع تواريخ إلقاء القبض على طلاب رسائل النور وظلمهم والتضييق الشديد عليهم،
_____________________
1 دوزى: (1820 - 1883م) هو رينهارت بيتر آن دوزي، مستشرق هولندى من اصل فرنسى، بروتستانتى المذهب، مولده ووفاته فى ليدن، درّس فى جامعاتها نحو ثلاثين عاماً. وكان من اعضاء عدة مجامع علمية قرأ آداب اللغات الاوروبية ثم انصرفت عنايته الى العربية، اشهر آثاره (معجم دوزي) فى مجلدين بالعربية والفرنسية، و(تاريخ الاسلام) من فجره حتى عام 1863 كتبه بالهولندية وترجم الى التركية (الاعلام للزركلى 38/3 باختصار) .

الشعاع الثاني عشر - ص: 341
وتوافق انتهائها مع انتهاء التعرض لهم، يشير الى انكم انتم مسؤولون عن المصائب والبلايا السماوية والارضية الواقعة في محاكمتنا الحالية. 1
سعيد النورسي
السجين سجناً انفرادياً في سجن "دنيزلي"
* * *
باسمه سبحانه
(قسم من الكلمة الاخيرة)
ايها السادة !
لكوني لا استطيع ان اعرف شيئاً عن الحياة الاجتماعية الحالية، ونظراً للاتجاه الذي يسير فيه مقام الادعاء العام، واصراركم على اصدار قرار بالحكم عليّ تحت ذريعة اتهامي بتشكيل جمعية، مع انني قد اجبت على هذه التهمة ونفيتها باجابات قاطعة وببراهين دامغة، كما ان اللجنة الاستشارية التي تشكلت في "انقرة" من اهل العلم والاختصاص نفت ذلك ايضاً بالاجماع، واذ انا في حيرة حول اصراركم على هذه المسألة خطر الى قلبى هذا المعنى:
مادامت الصداقة والميل الى التجمع الاخوى، والجمعية الاخروية هى من اسس الحياة الاجتماعية وضرورة من ضرورات الفطرة الانسانية، ومن اهم الروابط واكثرها ضرورة بدءاً من حياة العائلة والقبيلة ووصولاً الى حياة الامة والى الحياة الاسلامية والانسانية، ونقطة استناد وأنس لكل انسان تجاه ما يلاقيه في الكون من مصاعب لا يستطيع مواجهتها وحده، وللتغلب على جميع العوائق والموانع المادية والمعنوية التي تحاول اعاقته عن القيام بايفاء واجباته الاسلامية والانسانية، ومع ان الصداقة والاخوة التي يجتمع عليها طلاب النور تخلو من اي جانب سياسي، بل هي اخوة صادقة وخالصة ووسيلة الى خير الدنيا والسعادة في الآخرة، لانهم يجتمعون في دروس الايمان والقرآن في ظل صداقة خالصة وزمالة مخلصة في طريق الحق، وهم

_____________________
1 يعلل الاستاذ النورسى هذه بان رسائل النور كلمات طيبة من نوع الصدقة المقبولة التى هى وسيلة لدفع البلاء، لذا فان منع انتشارها وحجبها عن الناس يفتح الطريق لنزول البلاء.- المترجم.

الشعاع الثاني عشر - ص: 342
متساندون ضد ما يضر بالامة وبالوطن، لذا فقد كان من الواجب ان يكونوا محط تقدير واعجاب وهم يجتمعون هذه الاجتماعات الايمانية. واما من يعطي انطباعاً ومعنى جمعية سياسية لهذه الاجتماعات فهو اما مخدوع خداعاً كبيراً، او هو فوضوي غدار يخاصم الانسانية خصاماً وحشياً ويعادي الاسلام معاداة نمرودية، ويخاصم الحياة الاجتماعية باسوأ اسلوب من الاساليب الفوضوية، اي يحارب الوطن والامة والنفوذ الاسلامي والمقدسات الدينية محاربة المرتدين والمتمردين اللدودين. او هو زنديق خناس يعمل لحساب الاجنبي ويحاول قص شريان حياة هذه الامة او افسادها فيستغفل الحكومة ويضلل المراجع العدلية، لكي ينجح في تحويل اسلحتنا المعنوية (التي استعملناها حتى الآن ضد الفراعنة وضد الفوضويين) نحو وطننا، او الى كسر وتحطيم هذه الاسلحة.
الموقوف
سعيد النورسي
* * *
ايها السادة !
هناك منظمة سرية تعمل منذ حوالى اربعين سنة لحساب الاجنبي لإفساد هذه الامة باسم الكفر والالحاد، وتحاول تمزيق هذا الوطن، وذلك بالهجوم على حقائق القرآن وحقائق الايمان بكل الوسائل وبكل الطرق. وهذه الفئة السرية المفسدة تتشكل في اشكال مختلفة. وانا اود ان تسمحوا لي ان اخاطب امامكم بعض الموظفين الغافلين والبعيدين عن الانصاف الذين جعلتهم هذه الفئة ستاراً تحتمي خلفهم وتضلل بهم المحكمة.
(ولكن صدور قرار البراءة في اليوم التالي اجّل ذلك الخطاب العنيف).

الموقوف في السجن الانفرادي
والمعزول عزلاً كلياً
سعيد النورسي
* * *
الشعاع الثاني عشر - ص: 343
جواب حقيقي لسؤال مهم
سألني بعض الموظفين المرموقين:
"لماذا لم تقبل ما عرضه عليك مصطفى كمال حول جعلك واعظاً عاماً ومسؤولاً عن عموم "كردستان" والولايات الشرقية بدلاً عن الشيخ السنوسي 1 براتب قدره ثلاثمائة ليرة 2 ؟ ذلك لانك لو كنت قبلت هذا العرض منه لكنت سبباً في انقاذ ارواح مئات الآلاف من الرجال الذين ذهبوا ضحية الثورة" 3 .
فقلت لهم جواباً على سؤالهم هذا:
بدلاً من قيامي بانقاذ عشرين او ثلاثين سنة من الحياة الدنيوية لهؤلاء الرجال، فان رسائل النور كانت وسيلة وسبباً لإنقاذ ملايين السنين للحياة الاخروية لمئات الالاف من المواطنين، اي انها قامت بعمل يكافئ اضعاف تلك الخسارة بآلاف المرات، فلو انني قبلت ذلك العرض لما ظهرت رسائل النور التي تحمل في طياتها سر الاخلاص والتي لاتكون تابعاً لاي أحد ولا وسيلة استغلال لاي شئ كان. حتى انني قلت لاصدقائي المحترمين في السجن: "لو ان الحكام الموجودين في انقرة الذين آلمتهم صفعات رسائل النور الشديدة فحكموا عليّ بالشنق، ثم استطاعت رسائل النور ان تنقذ ايمانهم وان تنقذهم من الاعدام الأبدي، فاشهدوا بانني اصفح عنهم من كل قلبي".
وقد قلت لمدير الشرطة وللمفتشين الذين ازعجوني غاية الازعاج بترصداتهم ومراقباتهم لي بعد صدور قرار التبرئة من محكمة "دنيزلي":
"لاشك ان من كرامة رسائل النور التي لايمكن انكارها انه بعد بحث وتدقيق دام تسعة اشهر، لم يستطع احد من ان يعثر على اية وثيقة او اية علاقة مع اي تيار او مع اية جمعية او جماعة داخلية او خارجية لافي مئات الرسائل والخطابات التي كتبتها
_____________________
1 الشيخ السنوسى: عمل واعظاً دينياً فى الولايات الشرقية وكان له دور بارز فى اصدار فتوى الجهاد ضد الانكليز اثناء الاحتلال - المترجم.
2 هذا الراتب كان راتباً ضخماً جداً آنذاك ولا يأخذه الا الوزراء. المترجم
3 حدثت في الولايات الشرقية (كردستان) عدة ثورات، كان اهمها الثورة التي قادها احد رؤساء العشائر الكردية"الشيخ سعيد بيران" ضد سياسة مصطفى كمال المعادية للاسلام. واستطاع مصطفى كمال القضاء عليها واعدام قائد الثورة وسبعاً واربعين ممن معه فى 15 /4/1925 - المترجم

الشعاع الثاني عشر - ص: 344
خلال عشرين سنة من حياتي المليئة بالالام وبانواع الظلم، ولامع طلاب النور الذين يُعدون بالالاف. فهل يستطيع اي فكر او اي تدبير ان يعطينا مثل هذا الوضع الباهر. اذ لو انكشفت اسرار شخص واحد لبضع سنين من عمره، لظهرت عشرون مادة تدينه وتفضحه. اذن فهذه هي الحقيقة.
ولكن لو قلتم: "ان هناك ذكاء وعبقرية لاتبارى تنسق هذا العمل وتسيّره"
او لو قلتم: "هناك عناية ربانية فائقة وحفظ إلهي".. عند ذلك اقول لكم:
"اذن فان من الخطأ محاربة هذه العبقرية، لأن فيها ضرراً كبيراً للامة وللوطن، كما ان مجابهة ومعارضة العناية الربانية والحفظ الإلهي ليست الاّ تمرداً فرعونياً".
ولو قلتم:
"اننا إن لم نقم بمراقبتك ورصد حركاتك، تستطيع ان تعكر حياتنا الاجتماعية بدروسك وباسرارك الخفية"
لقلت لكم:
لقد حصلت الحكومة على جميع دروسي بلا استثناء، فلم تجد فيها اي شئ يوجب العقاب، ومع ان ما يقرب من خمسين الف نسخة من الرسائل من هذه الدروس متداولة بين افراد الشعب وهم يقرأونها بكل اهتمام وبكل لهفة، فما من ضرر لحق باي شخص كان، بل على العكس رأينا منافعها. وقد اقرت المحكمة السابقة والمحكمة الحالية: انه لم يتم العثور فيها على اي شئ يوجب التهمة او المؤاخذة، فاصدرت المحكمة الحالية قرارها بالبراءة بالاجماع. اما المحكمة السابقة فانها احتجّت ببضع كلمات وردت ضمن مائة وثلاثين رسالة لكي تكون عذراً لها في اصدار حكم بالحبس لمدة ستة اشهر على خمسة عشر طالباً من طلاب النور من بين مائة وعشرين من الموقوفين منهم، وذلك من اجل شخص مشهور في العالم 1 . اذن فهذا برهان قوي وحجة قاطعة على ان تعرضكم لي ولرسائل النور ليس الا نتيجة توهم لامعنى له وليس الا ظلماً قبيحاً. ثم انه لاتوجد عندي دروس جديدة وليس لي سر مطوي وخفي لكي تقوموا بمثل هذه المراقبة والترصد.
_____________________
1 المقصود مصطفى كمال. - المترجم

الشعاع الثاني عشر - ص: 345
انني الآن في حاجة ملحة الى حريتي. ألا يكفي هذا الترصد غير المجدي والمراقبة العقيمة والملاحقة الظالمة المستمرة منذ عشرين سنة؟ لقد نفد صبري.. وربما ادعو عليكم بسبب ضعفي وشيخوختي دعاء لم ادعه من قبل، وان "دعوة المظلوم ليس بينها وبين العرش حجاب" 1 حقيقة راسخة.
ولكن ذلك الظالم وهؤلاء التعساء المتبوأين وظائف دنيوية عالية قالوا لنا:
"انك ومنذ عشرين عاماً لم تضع قبعتنا على رأسك حتى ولا مرة واحدة. ولم تحسر عن رأسك امام المحاكم - السابقة منها واللاحقة - بل بقيت في قيافتك القديمة مع ان سبعة عشر مليوناً لبسوا القيافة الجديدة".
قلت لهم:
"ليس هناك سبعة عشر مليوناً، ولاسبعة ملايين، بل ولايوجد من يلبسها بمحض اختياره سوى سبعة الاف من السكارى عبدة الغرب ومقلديه. لذا فبدلاً من ان ألبس قيافة تجبرني عليها قوة القانون وتسمح لي بذلك الرخصة الشرعية 2 فاني افضل ان ألبس قيافة سبعة مليار من الذوات المحترمين وسلوك طريق العزيمة والتقوى. ولايمكن ان يقال لشخص مثلي ترك الحياة الاجتماعية وهجرها انه "يعاند وهو معارض ومخالف لنا". ولنفرض انه عناد، فمادام مصطفى كمال نفسه لم يستطع ان يكسر هذا العناد، ومادامت محكمتان ومحافظ ثلاث ولايات لم تكسره فمن انتم حتى تحاولوا مثل هذه المحاولة العقيمة، ولماذا تحاولون هذا عبثاً مع انها لاتأتي بخير للامة ولا لهذه الحكومة؟ حتى لو افترضنا انني معارض سياسي فمادمتم تقرون وتعترفون بانني شخص قد قطع علاقته مع الدنيا منذ عشرين عاماً وبانني أعد بذلك شخصاً ميتاً من الناحية المعنوية منذ عشرين عاماً، لذا فليست هناك من فائدة من ان يبعث هذا الشخص من جديد في معترك الحياة السياسية بمواجهتكم، بل يشكل هذا ضرراً بالغاً له، لذا فان توقع المعارضة السياسية من مثل هذا الشخص ليس الاّ جنوناً مطبقاً. ولما

_____________________
1 اصل الحديث: "واتق دعوة المظلوم فانه ليس بينها وبين الله حجاب" رواه مسلم - كتاب الايمان 29. والبخارى - الجهاد 180، الزكاة 63، المظالم 9، المغازى 60.
2 حيث انه اكراه. - المترجم.

الشعاع الثاني عشر - ص: 346
كان الحديث الجاد مع المجانين يعدّ جنوناً فانني ساترك التحدث مع امثالكم.. افعلوا ماشئتم..".
فأدى قولي هذا الى اسكاتهم واغضابهم فى الوقت نفسه.
كلمتى الاخيرة:
(حسبنا الله ونعم الوكيل)
(حسبي الله لا اله الاّ هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم)
* * *

قلت لهم في دفاعي الموجز هذه المرة
ان ماتحتويها رسائل النور من الحقيقة والرحمة والحق قد منعتنا من الخوض في السياسة. ذلك لان الخوض فيها يؤدي الى وقوع الابرياء في بلايا ومصائب عديدة فاكون ظالماً لهم. وقد طلب بعضهم ايضاح هذا الامر فقلت لهم:
انه بسبب التعصب العنصري والانانية التي نشأت في هذا العصر العاصف من المدنية الغادرة، والدكتاتورية العسكرية التي اعقبت الحرب العالمية، وما افرزته الضلالة من القسوة وعدم الرحمة، ساد اشد انواع الظلم واشد انواع الاستبداد، بحيث لو قام اهل الحق بالدفاع عن حقوقهم بالقوة لأصاب الكثير من الابرياء والضعفاء اشد الظلم نتيجة الحيدة عن العدل، فيبقى هؤلاء مغلوبين على امرهم يقاسون اشد انواع الظلم. ذلك لان الظالمين الذين تدفعهم النوازع المذكورة آنفاً لايترددون ابداً في مدّ يد الاذى والبطش والظلم بعشرين او ثلاثين من الابرياء ويؤاخذونهم بجريرة او خطأ شخص او شخصين باسباب واهية ومعاذير شتى. فلو قام اهل الحق بضرب ذلك الموضع في سبيل الحق والعدل لأعطوا خسارة بمعدل ثلاثين الى واحد. ولو قاموا باتباع القاعدة الظالمة المتمثلة بالمقابلة بالمثل وبطشوا بعشرين او ثلاثين شخصاً مأخوذين بجريرة واحد او اثنين من الظالمين لاقترفوا - باسم الحق وتحت شعاره - ظلماً عظيماً وشنيعاً.
الشعاع الثاني عشر - ص: 347
هذا هو السبب والحكمة من تهربنا الشديد ونفورنا من التعرض للسياسة وللحكم وذلك بامر القرآن، وإلاّ فان عندنا من قوة الحق ما يمكننا من الدفاع عن حقنا بكل جدارة. ثم مادام كل شئ زائلاً وفانياً ومادام الموت موجوداً والقبر لايزال فاغراً فاه، ومادام الاذى ينقلب الى رحمة، فاننا نفضل ان نصبر ونتوكل على الله ونشكره ونسكت. اما محاولة الاخلال بسكوتنا وهدوئنا بالاكراه بايقاع الاذى بنا فانها تناقض كل مفاهيم العدالة والغيرة الوطنية والحمية الملية.
وخلاصة الكلام:
انه لايوجد هناك لاهل السياسة ولا لأرباب الحكم ولا لاصحاب الادارة ولا للشرطة ولا لدوائر العدل شئ يستدعي منهم التعرض لنا. كل ما هنالك ان بعض الزنادقة المتسترين استطاعوا بشيطنتهم وبالتعصب الزنديقي الناجم عن الكفر المطلق (الذي يعد طاعوناً بشرياً ونتاج الفلسفة المادية والذي لاتوجد هناك في الدنيا اية حكومة تدافع عنه ولا اي شخص عاقل يأنس به).. استطاعوا بهذه الشيطنة ان يخدعوا بعض موظفي الدولة ويلقوا اليهم باوهام وبمخاوف لكي يوجسوا منا خيفة وبذلك دفعوهم ضدنا.
ونحن نقول:
اننا بعون الله تعالى وبالقوة التي نستمدها من القرآن الكريم لن نترك الميدان ولن نهرب ولو اقاموا الدنيا باجمعها ضدنا وليس فقط بعض هؤلاء الاشخاص المصابين بالاوهام. ولن نسلم السلاح تجاه هؤلاء المرتدين الزنادقة من الكفار.
سعيد النورسى
* * *
عبدالقادر حمود غير متواجد حالياً  
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشعاعات - الشعاع الخامس عشر عبدالقادر حمود رسائل ووصايا في التزكية 7 04-06-2011 04:10 PM
الشعاعات - الشعاع الخامس عبدالقادر حمود رسائل ووصايا في التزكية 0 04-06-2011 02:51 PM
الشعاعات - الشعاع الرابع عبدالقادر حمود رسائل ووصايا في التزكية 2 04-06-2011 02:45 PM
الشعاعات - الشعاع الثالث عبدالقادر حمود رسائل ووصايا في التزكية 1 04-06-2011 02:38 PM
الشعاعات - الشعاع الثاني عبدالقادر حمود رسائل ووصايا في التزكية 3 04-06-2011 02:33 PM


الساعة الآن 07:27 PM




جميع المواضيع و الردود المطروحة لا تعبر عن رأي المنتدى بل تعبر عن رأي كاتبها

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir